جرير يلجأ لـ"الرحيل" .. خوفاًً من الرحيل

mainThumb

26-08-2008 12:00 AM

                      أحمد البرماوي
العقل الباطن شغال عند "الشباب"، وهاجس الرحيل يسيطر على النفوس والعقول؛ والحل الوحيد المعقول هو الهرب إلى شبكة راديو وتلفزيون العرب ART، جرياً على عادتنا.

والله يكون بعون الـ ART، فكما أردنا صفقة تفرح النفس لجأنا إليها، ومش مهم شو الصفقة: مدينة إعلامية، مواجهة أزمة، وحتى نحن المشاهدون، كل ما زهقنا من التلفزيون قلبنا على ART. المهم، جرير مرقة متأزم، والأسافين حواليه اشتغلت، والصحافة ما إلها سيرته، حتى دعاية مرقة ماجي صاروا الناس يشوفوها على التلفزيون بيتذكروه "بالخير" من يوم ما ولد إلى أيام مستشارية بوزارة الثقافة وفضائحها الاعلامية اللذيذة.. وبالنسبة، إلنا إحنا الإعلاميين، جداً مبسوطين على أدائه الإعلامي الرائع، الذي يستقطب اهتماماًً إعلامياً هذه الأيام أكثر من كل قصص هيفا وهبي وروبي..

ونرجع نقول: العقل الباطن شغال عند الشباب؛ جرير وناصر قرروا شراء مسلسل الرحيل من انتاج راديو وتلفزيون العرب (يعني على مين بدهم يميلوا!؟) وبلكي الناس تهدأ والصحافة تسكت، ونسكر هالطابق! بس والله شغلة: إللي خايفين من الرحيل.. وجدوا الحل بمسلسل "الرحيل".