يوم المرأة العالمي

mainThumb

07-03-2022 08:34 PM

السوسنة - اليوم العالمي للمرأة هو احتفال عالمي يصادف اليوم الثامن من شهر مارس / آذار من كل عام، وياتي تعبيرا عن الاحترام، والتقدير لإنجازات المرأة الاقتصادية، والسياسية والاجتماعية، وجاء الاحتفال بهذه المناسبة على إثر عقد أول مؤتمر للاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي في باريس عام 1945، رغم أن بعض الباحثين يرجح أن اليوم العالمي للمرأة كان على إثر بعض الإضرابات النسائية التي حدثت في الولايات المتحدة.

في 1856 تدخلت الشرطة بطريقة وحشية لتفريق آلاف النساء اللاتي خرجن للاحتجاج في شوارع مدينة نيويورك على الظروف اللاإنسانية التي كن يجبرن على العمل تحتها، ونجحت المسيرة في دفع المسؤولين لطرح مشكلة المرأة العاملة على جداول الأعمال اليومية. وفي 8 مارس 1908م عادت الآلاف من عاملات النسيج للتظاهر من جديد في شوارع مدينة نيويورك لكنهن حملن هذه المرة قطعاً من الخبز اليابس وباقات من الورود، واخترن لحركتهن الاحتجاجية  شعار «خبز وورود». طالبن فيها تخفيض ساعات العمل ووقف تشغيل الأطفال ومنح النساء حق الاقتراع.

شكلت مُظاهرات الخبز والورود بداية تشكل حركة نسوية متحمسة داخل الولايات المتحدة خصوصاً بعد انضمام نساء من الطبقة المتوسطة إلى موجة المطالبة بالمساواة والإنصاف، وبدأ الاحتفال بالثامن من مارس كيوم المرأة الأمريكية تخليداً لخروج مظاهرات نيويورك سنة 1909 وقد ساهمت النساء الأمريكيات في دفع الدول الأوربية إلى تخصيص الثامن من مارس كيوم للمرأة، لكن منظمة الأمم المتحدة لم توافق على تبني تلك المناسبة سوى سنة 1977.

غالبية الدول اختارت الثامن من مارس، يوم للمرأة وتحول هذا اليوم إلى رمز لنضال المرأة، تخرج فيه النساء عبر العالم في مظاهرات للمطالبة بحقوقهن ومطالبهن، وطريقة الإحتفال بهذا اليوم تختلف من مكان لآخر، حيث يعتبر 8 مارس يوم عطلة رسمية في أفغانستان وأنغولا، أرمينيا، أذربيجان بيلاروس، بوركينا فاسو، كمبوديا، أما في الصين ومقدونيا، ومدغشقر، ونيبال تكون العطلة للنساء فقط.

وفي بعض البلدان، مثل الكاميرون وكرواتيا، رومانيا، والجبل الأسود، البوسنة والهرسك، وصربيا، لا يكون عطلة رسمية، ولكن يحتفل الرجال في هذه الدول بالنساء من أمهات وزوجات، وصديقات، وبنات، وزميلات، ويقدموا الزهور والهدايا الصغيرة. وفي بعض البلدان يعطي الأطفال أيضا الهدايا الصغيرة للأمهات والجدات.