بعد تدهور حالتها الصحية طبيب أنغام يفجّر الصدمة

mainThumb

25-11-2022 05:59 PM

السوسنة - كشف وائل غفير، الطبيب المعالج للفنانة المصرية أنغام، خلال تصريحات تلفزيونية، تفاصيل الأزمة الصحية التي عانت منها النجمة مؤخرا، بعد اجراء عملية جراحية.

وقال الدكتور، ان انغام بدأت تشتكي من الآم في البطن، بعد يومين من اجراء عملية جراحية، وخروجها من المستشفى، اذ لم تعد قادرة على الأكل أو الشرب، او ممارسة حياتها بشكل طبيعي.

وبعد ان تم عمل فحوصات وأشعات، تبين أنها مصابة بالتصاقات في الأمعاء بسبب العملية الأولى، ما أدى إلى انسداد معوي، وتم معالجة هذه المشكلة من خلال إدخال خراطيم لتفريغ الأمعاء، لفك هذه الالتصاقات.

وبدوره اشار استشاري الحالات الحرجة الباطنية العامة، الدكتور ناصر رمزي، في تصريحات له لإحدى القنوات، عن وجود حالات لغط غامضة حول مرض أنغام، وإعلان السكرتير الخاص بها إصابتها بشلل في الأمعاء واستئصال الرحم، الا ان الأخبار غير مؤكدة حتى الآن.

وأكد الطبيب أن شلل الأمعاء لايؤدى إلى استئصال الرحم، وتساءل ان كان يوجد نزيف من الرحم أو ورم بالرحم أدى إلى استئصاله؟

ونوه ناصر رمزي بأن الموضوع غامض والتساؤلات كثيرة، خاصة ان المقربين منها لم يحسموا الموضوع او يكشفوا حقيقة وضعها الصحي، وان كان المرض في الأمعاء أو الرحم، وما إذا تم استئصال جزء من الأمعاء أم جزء من الرحم.

إقرأ أيضا: