عاجل

تفعيل أمر الدفاع 11 وتحديد قيمة الغرامة للمخالفين ونوع الكمامة.. تفاصيل

الدخــــــان

الكاتب : ابراهيم محمود ابو عجمية

مسرحية الدخان من المسرحيات التي عرفت على خشبة المسرح المصري في أوائل الستينات وبالتحديد في عام 1962م. في الفترة التي أجمع على وصفها النقاد بأنها فترة ازدهار وتألق المسرح العربي ، سواء من ناحية ترجمة الأعمال المسرحية العالمية وكتب المسرح العالمية مثل كتاب إعداد الممثل أو أسس الإخراج المسرحي وعشرات من الكتب التي تعني بالمسرح مباشرة أم من ناحية ظهور كتاب مسرحيين أم من ناحية ظهور ممثلين أكفاء أو تقنيين كبار أو مخرجين لا يزال يدوّي أسمهم عاليا في عالم المسرح .

 

والمسرحية من تأليف ميخائيل رومان تتحدث عن شاب فقد نفسه في متاهات الإدمان لولا أن قيّض له الله سبحانه وتعالى زوجة مخلصة وأختا محبّة أوقفتاه على قدميه ليبدأ حياته من جديد باحثا عن هدف يخلّصه من جوّ الفساد الذي عاش فيه .
وغنيّ عن التعريف بأنني أتحدّث عن مسرحيّة قرأت نقدا لها في كتاب للناقد الكبير رجاء النقاش وليس عن مسرحيّة شاهدتها .
 
لو لم تقف الزوجة والأخت مع بطل المسرحية ترى ماذا كان سيؤول إليه الحال؟ فالمدمن وإن كان أخطأ إلاّ أنه بحاجة ماسّة إلى من يقف معه وإلى من يأخذ بيده وإلى من ينتشله من الهوّة التي سقط بها ، فإذا تخلّى عنه الجميع يكونون قد تخلّوا عن أنفسهم قبل أن يتخلّوا عنه .
 
وبرغم ما كتب عن المسرحية إلاّ أنها تعالج مشكلة كبيرة من مشاكل العصر وهي مشكلة المخدرات .. والمسرحية تطرح الحل إلى جانب طرح المشكلة وتظهر إلى أيّ مدى يمكن للزوجة أو الأخت أوالصديق أن ينتشلوا خاطئا من الهوّة السحيقة التي سقط فيها .. ولأن جوّ هذا العصر ملوّث فإننا بحاجة إلى مسرحيات تطرح مشاكل من هذا القبيل وتطرح حلولا لها ...