كيفية التخلص من الشعور بالدوخة أثناء الصيام

السوسنة - يعاني الكثير من الشعور بالدوخة أثناء الصيام، وتزداد الأعراض المصاحبة لهذه المشكلة سوءًا عند ارتفاع درجة حرارة الطقس أو القيام بالأعمال البدنية الثقيلة.

تناول التمر يحمي من تسوس الأسنان


وهناك أسباب عديدة بالشعور بالدوخة أثناء الصيام:

* اضطراب ضعط الدم

قد يتسبب اضطراب ضغط الدم في الجسم في الإصابة بالدوار، نتيجة عدم وصول ما يكفي من الدم المؤكسج إلى المخ في حالة انخفاض الضغط، أو ضخ كمية كبيرة من الدماء في الأوعية الدموية الواصلة إلى الدماغ في حالة ارتفاع الضغط.

* نقص الحديد

كثيرًا ما يعاني مرضى الأنيميا "فقر الدم" من الدوخة وعدم التركيز والصداع أثناء الصيام، بسبب نقص عنصر الحديد بأجسامهم، الأمر الذي يتسبب في قلة التروية الدموية الواصلة إلى المخ.

* انخفاض نسبة السكر في الدم

الشعور بالدوخة وعدم الاتزان أثناء الصيام، قد يكون ناتجًا عن انخفاض نسبة السكر بالدم عن المعدل الطبيعي، ولا يشترط أن يكون الشخص المصاب بالدوار مصابًا بالسكر في الأساس.

وهناك نصائح عديدة للتغلب عليها:

- شرب كمية كافية من المياه خلال الفترة ما بين الإفطار والسحور، بحيث لا تقل عن 8 أكواب يوميًا.

- عند الشعور بالدوخة، لابد من الاستلقاء أو الجلوس، وغلق العينين، وتجنب المشي، والابتعاد عن ممارسة أي نشاط بدني، لحين زوال السبب.

- عدم الإفراط في تناول المشروبات الغنية بالكافيين، ويفضل الابتعاد عن تناولها تمامًا خلال شهر رمضان.

  • الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم، يتراوم ما بين 6 و8 ساعات.

فوائد الألوان الطبيعية في الفواكة