عاجل

بيان من الأمن العام حول العثور على جثة فتاة مقطوعة الرأس

بجريمة مروعة..معلمة تقتل تلميذة والسبب صادم

السوسنة - بعد ان حملت معها باقة من الورد وأهدتها بذلك اليوم للمعلمة بمناسبة عيد المعلم في الصين الذي يصادف موعده في ايلول، أقدمت معلمة الرياضيات في مدرسة ابتدائية في الصين على معاقبة تلميذة تبلغ من العمر 10 سنوات، بسبب فشلها بالإجابة على سؤالين، إلا أن عقاب المعلمة كان قاسيا ووحشيا.


ما إن أخطأت التلميذة بالإجابة على السؤالين، حتى طلبت منها بأن تنهض من مقعدها وتجلس أرضا على ركبتيها، ثم سحبتها من أذنيها، وبعدها توقفت وانهالت بالضرب على رأسها، ثم عادت وجرتها مجددا من أذنيها، على مرأى من زميلاتها بالصف، وبينهن أختها التوأم، إلى درجة لم تتمكن التلميذة من الوقوف بعد أن انتهى العقاب، لذلك أسرعت زميلات لها وأعدنها إلى مقعدها شبه متهالكة.

كوهين يثير الجدل مجددًا وناشطون عرب يلقنونه درسًا قاسيًا - تفاصيل


بعد ذلك اتصلت المعلمة "وانغ" بجدة التلميذة، وطلبت منها الحضور لترافق حفيدتها من المدرسة إلى البيت، وعند وصول الجدة وجدت حفيدتها عاجزة عن الكلام ولا قدرة لها حتى على فتح عينيها، لذلك نقلتها إلى مستشفى، وفيه فارقت التلميذة الحياة متأثرة بالعقاب.


وصرحت الجدة، أن حفيدتها كانت تخشى بشدة من حضور درس الرياضيات "لأن معلة الرياضيات كانت مولعة بضرب التلاميذ"، ولأنها كانت تلجأ إلى العقاب البدني بسبب أي خطأ بسيط.