للتخلص من دهون البطن ..

mainThumb

09-08-2022 09:26 AM

السوسنة - تشكل دهون هاجساً كبيراً لدى كثير من الأشخاص، خاصة حين إرتداء الملابس، إضافة لاعتقادهم بأن بطونهم المنتفخة أو المترهلة، ستجذب لا محالة، أنظار وسخريات الآخرين.

وهنالك عشرة أخطاء، نوّه خبراء التغذية والصحة، على أخذها بعين الحسبان، في حال أردنا التخلص من دهون البطن.

أول الأخطاء، هو التركيز بشكل مبالغ فيه على تمرين الطحن الذي يقوم الشخص فيه بالاستلقاء على ظهره ثم محاولته النهوض فيما يمد يديه إلى الأمام، لأن هذا التمرين لا يركز فقط على دهون البطن، مما يحتم القيام بتمارين أخرى.

وثاني الأخطاء هو عدم النوم بشكل كاف، لأن الراحة تساهم بضبط أفضل لعملية الهدم والبناء، وإمداد الجسم بالطاقة.

ويوصي الخبراء الشخص البالغ بأن ينام مدة تتراوح بين سبع وثماني ساعات، لأجل إراحة الجسم والحصول على نتائج أفضل عند اتباع الحمية.

والخطأ الثالث هو عدم القيام بما يعرف بـ"تمارين الكثافة العالية" التي ترفع دقات القلب، فعندئذ، يزداد حرق الدهون، وتستمر العملية لساعات طويلة موالية.

أما رابع الأخطاء فهو إغفال تمارين المقاومة مثل حركات "السكوات" والضغط "push up"، والسبب هو أن العضلة التي تتدرب تواصل عملية الحرق حتى في حالة الراحة.

وخامس الأخطاء هو الإقبال الكبير على أطعمة تحمل علامة "قليلة الدسم"، اعتقاداً بأنها مفيدة، في حين أنها قد تكون محلاة بنسبة عالية من السكر ونكهات أخرى، رغم احتوائها فعلا على قدر محدود من الدهون.

وإذا كنت ممن يعملون بحزم من أجل فقدان الوزن الزائد، فلا تهمل إشارات من جسمك تدل على أنك متعب وتحتاج إلى بعض الراحة، لأن هرمون الكورتيزول يؤدي إلى زيادة سكر الدم، وهذا الأمر غير مرغوب فيه لمن يريدون التخلص من دهون تثقل بطنه، وهذا هو الخطأ السادس.

وسابعاً يوصي الخبراء بالحرص على تحريك الجسم بأكمله، خلال القيام بالتمارين الرياضية، لأن إشراك عدة مجموعات يساعد على نيل نتائج أفضل.

والخطأ الثامن، هو تقليل عدد السعرات كثيراً، مرة واحدة، وهنا يحتال الجسم ليحتفظ بالطاقة فلا يهدرها، لأنه يتحسب لما سيحصل من انقطاع في الفترة الموالية، وبالتالي، فإن خفض السعرات بنسبة معقولة خطوة أفضل من الناحية الصحية.


ويكمن الخطأ التاسع في الرهان كثيرا على المكملات الغذائية والاعتقاد بأنها تؤدي مفعولا سحريا، في حين يستدعي فقدان الوزن يستدعي أمرين اثنين هما الطعام الصحي والرياضة،.

وعاشر الأخطاء هو عدم إمداد الجسم بكمية كافية من البروتين، في حين أنه يساعد الجسم على ما يعرف بـ"الاستشفاء" بعد التعب الناجم عن التمارين، كما أنه يقلل الشعور بالجوع، ويحفظ الكتلة العضلية عند خسارة الدهون.

   إقرأ أيضاً :