السوق الجامعات المفتوح

السوق الجامعات المفتوح
الكاتب : أ.د.فايز ابو عريضة

مع اقتراب ظهور نتائج الثانوية العامة سيبدأ موسم التنزيلات (sale) في الجامعات الخاصة والتي تشكل  رديفاً وطنياً لتأهيل العديد من الطلبة في مختلف التخصصات وتتحمل جزءا مهما من الواجب الذي يجب أن تتكفل به الحكومة وتساهم في تشجيع الاستثمار في قطاع التعليم وتستقطب العديد من الطلبة الوافدين، وبعض هذه الجامعات سجل حضورا لافتا في المجال البحثي والأكاديمي على المستوى الوطني والدولي وتفوق البعض منها على جامعات رسمية رغم فرق الإمكانات بكل المعايير.

ولكن في الآونة الأخيرة لفت نظري الإعلانات التجارية على بوابات البعض منها او على وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي تشير إلى تخفيض الرسوم بشكل لايليق بالعملية التعليمية والأكاديمية وتنافس يشبه الاوكازيون المتعامل به  في البازارات والأسواق المفتوحة وأعتقد أن هذا لايليق بمؤسسات أكاديمية وصروح علمية.

والجدير بالذكر أنه من حق الجامعة أن تروج لنفسها ولكن ببرامج جديدة واتفاقيات جاذبة مع جامعات عالمية واستقطاب هيئات تدريس من جامعات عريقة و عدم استعجال الربح الذي قد يتحول إلى خسارة في قادم الأيام والامر الآخر هو التفاوت في التنزيلات على التخصصات، كما يشير إلى عدم احترام بعضها فكيف تكون اللغة العربية أو التربية أكثر العروض تنزيلا ولا تخفيض على تخصص يعتقد أنه الأكثر رواجا مما يسيئ إلى العملية التعليمية بأسرها.

ولا بأس من وضع بعض التعليمات التي تساعد في استقطاب رياضيين أو فنانين أو اي موهبة في الأدب أو الموسيقى بمنحهم تسهيلات في الرسوم وخلافة وان يبقى التعليم العالي بمنأى عن الانجرار إلى مزالق قد تؤدي إلى تراجع متسارع اضافة إلى الإخفاقات الأخرى المتعددة.

ورغم هذا وذاك فان هناك جامعات حافظت وتحافظ على مستوى خريجيها بجهد إدارات قوية وملتزمة باخلاقيات العمل الأكاديمي بعيدا عن سيطرة رأس المال الذي قد يوصل بعض الجامعات  لا قدر الله إلى إعلان( اشتري شهادتين  والثالثة مجانا) وهذا لا يعني أن الجامعات الرسمية احسن حالا فبعضها يترنح من الفساد وسوء الإدارة وعقم في الإبداع والابتكار وسيطرة البيروقراطية عليها نهجا وسلوكا وتسلل أشباه المتعلمين إليها ولا ادل على ذلك ابلغ ما قاله وزير التعليم العالي  في مقولته  المشهوره  (ان بعض اعضاء هيئة التدريس لا يستحقون دخول  بوابات الجامعة) بعد ازمة الاعتماد من عدمه لبعض جامعتنا من بعض الأشقاء العرب فهل تتوقف اعلانات السوق المفتوح للتعليم العالي او تنظم بشكل يحفظ للجامعات هيبتها؟؟؟