عاجل

وفاة و14 إصابة جديدة بفيروس كورونا بالاردن والعدد الإجمالي 372

الولائم المشبوهة

الكاتب : أ.د.فايز ابو عريضة

في الكثير من الاحيان يحترف مجموعة من المنافقين والنصابين اقامة الولائم والدعوات لشخصيات عامة رسمية او اجتماعية وطبعا يستجيب معظم من توجه لهم الدعوات بمجرد سماعهم ان الدعوة على شرف شخصية عامة وتتبوا مركزا متقدما في الحكومة، وعندما يتم استعراص الصور والفيديوهات واليوتيوب والتي تبث في معظم الاحيان مباشرة من مكان الحدث ومضارب صاحب الدعوة بايعاز منه على اعتباره من برتوكولات الاستقبال  حيث يوظف الحدث ومجرياته الموثقة بالصوت والصورة لصالحة مباشرة عند اصحاب القرار وعلية القوم ولن ينتظر طويلا حتى لا تتلاشى آثار الوليمة لتبدا الروايات والقصص بصداقته مع علية القوم (وقال لي وقلت له في حواره مع كبار المدعوين) كمقدمة للنصب والاحتيال، وقد تنطلي الحيلة على الضحية وفي الكثير من  الاحيان  لا يعرف بعض المدعوين من الشخصيات العامة  الداعي او المناسبة لانهم يؤخذون على حين غرة وقد التقيت بنائب محترم رايت صورة له منشورة على صفحة لصاحب  دعوة من احد الافاكين ولما سألته عن سبب تواجده كان جوابه انه لايعرف صاحب الدعوة وتم دعوته من الذي كانت  على شرفه الدعوة والذي يخوله صاحبنا بدعوة من يحب او يفتري على الاخرين بان كبير القوم يتمنى وجودهم ويسعد الجميع بتواجدهم، واجزم ان بعضهم يخجل من نفسه قبل الاخرين عندما  يكتشفون وقوعهم في  الشرك الذي نصب لهم ولذلك عليكم السوال عن الداعي وسجله في النصب والاحتيال ومناسبة الدعوة قبل تلبيتها،  اما من  ادمن على مثل هذه المواقف وهم كثر   نذكرهم  بقول  المتنبي ::من يهن يسهل الهوان عليه:: ما لجرح بميت ايلام:: وهناك مثل شعبي اكتفي بذكر بمقدمته واحجم عن استكماله احتراما للقراء(من جاب نفسه للردى لا يلومها،،،،،،،)