أميركا: 865 وفاة بكورونا بيوم واحد في حصيلة قياسية

السوسنة - سجلت الولايات المتحدة الأميركية 865 وفاة بفيروس كورونا، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، في حصيلة قياسية سجلها مركز جامعة جون هوبكنز، التي تعتبر مرجعا رئيسيا معتمدا لأرقام الوفيات الناجمة عن وباء كورونا.

اقرأ ايضا: 394 إجمالي عدد إصابات بكورونا في تونس

وبحسب المركز تم تسجيل 24 ألفاً و743 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع عدد الإصابات إلى 188 ألفا و172 إصابة لغاية الآن.


وتأتي هذه الحصيلة الجديدة بعيد ساعات على تحذير الرئيس الأميركي دونالد ترمب مواطنيه من أنّهم سيواجهون أسبوعين "مؤلمين جداً جداً" على صعيد مكافحة كوفيد-19 الذي يحصد أعداداً متزايدة من الضحايا، ولا سيّما في نيويويورك، بؤرة الوباء في البلاد.


وقال ترمب خلال مؤتمره الصحافي اليومي في البيت الأبيض مساء الثلاثاء حول تطوّرات مكافحة الفيروس إنّ "الأمر سيكون مؤلماً جدا، سنجتاز أسبوعين مؤلمين جداً جداً، أريد أن يكون كلّ أميركي مستعدّاً للأيام الصعبة المقبلة"، معرباً عن أمله في أن تتمكّن بلاده في نهاية هذه الفترة من "رؤية ضوء حقيقي في نهاية النفق".


كما أعلن ترمب أنّه يفكّر جدياً بحظر الرحلات الآتية من البرازيل، وذلك بهدف الحدّ من تفشّي جائحة كورونا التي لا يعيرها الرئيس البرازيلي جائير بولسونارو أي أهمية ويقلل من أخطارها ويرفض أن يتخذ أي إجراء لاحتوائها، بحسب قوله.


وكان بولسونارو، أثار جدلاً واسعاً داخل البلاد وخارجها بتقليله من خطر وباء كوفيد-19 الفتّاك، معتبراً إياه بمثابة "إنفلونزا بسيطة" ورافضاً بشدّة فرض أي قيود لاحتوائه.

اقرأ ايضا: الصين: 36 إصابة جديدة بفيروس كورونا


وسبق لإدارة ترمب أن حظرت الرحلات الآتية من عدد كبيير من الشركاء الاقتصاديين الرئيسيين للولايات المتحدة وفي مقدّمتهم الصين ودول الاتحاد الأوروبي، وذلك في إطار مساعيها لوقف تفشّي الفيروس المستجد.