عون يتحدث عن خسائر انفجار بيروت

السوسنة - قال الرئيس اللبناني ميشال عون، الأربعاء، إن الخسائر التي تسبب بها انفجار مرفأ بيروت الذي وقع في الرابع من آب/أغسطس تفوق الـ 15 مليار دولار بحسب ما ذكرته الوكالة الوطنية للإعلام.

ونقلت الوكالة عن الرئيس عون قوله خلال اتصال هاتفي مع ملك إسبانيا فيليبي السادس "التقديرات الأولية للخسائر التي مُني بها لبنان تفوق 15 مليار دولار"، مشيراً إلى "خسائر مادية أخرى" و"الحاجة لمواد بناء لإعادة بناء الأحياء المتضررة".

الأسد عن قانون قيصر: القراصنة وقطاع الطرق كانوا يطبقون العقوبات

 

ولفت الملك فيليبي إلى أن "الحكومة الإسبانية جاهزة لأي جهد إضافي في سبيل محو آثار التفجير الأليم، الذي سبب حزناً وألماً للبنانيين ولكل أصدقائهم، وفي مقدمتهم الأصدقاء الإسبان".

يذكر أن انفجارًا كبيرًا هز مرفأ بيروت بسبب اشتعال مواد شديدة الانفجار (نيترات الامونيوم) وعلى اثر الانفجار قتل 171 شخصًا بالاضافة لاصابة اكثر من 6000 شخص اخرين.

كما تحدثت تقارير على ان نحو 300 مواطنًا لبنانيًا شردوا بسبب تعرض منازلهم لاضرار بفعل الانفجار، منهم على الاقل 100 الف طفل.

واندلعت احتجاجات عنيفة في ساحة الشهداء وسط بيروت طالبت بتغيير المنظومة الحاكمة، وتسببت الاحتجاجات باصابة العشرات من المتظاهرين وقوات الامن، وهو ما دفع الحكومة برئاسة حسان دياب الى تقديم استقالتها.

البرلمان العربي يدين القصف التركي على الأراضي العراقية