فرنسا تتعهد بشطب كامل ديون السودان


 السوسنة - قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الاثنين، إن الدول التي حضرت مؤتمر باريس، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، وافقت على سداد متأخرات السودان لصندوق النقد الدولي.

 
وتوقع ماكرون من صندوق النقد الدولي تأكيد هذا السداد في غضون يونيو/ حزيران المقبل. وعبّر ماكرون عن تأييده لقرار الإلغاء الكامل لديون السودان البالغة 6 مليارات دولار، وهو الأهم في مؤتمر باريس.
 
وقال ماكرون، في ختام مؤتمر باريس الدولي لمساعدة السودان، إن "فرنسا تعهدت بشطب كل ديون السودان لديها وجعلها منحة وليس دينا".
 
اقرأ أيضًا :  نتنياهو يصدر قرارًا عسكريًا جديدًا ضد غزة واتصال من بايدن
 
وأضاف ماكرون أنه "تم مخاطبة البنك الدولي، للعمل على إعادة هيكلة الديون السوداني وثمة تعهدات بريطانية وأمريكية بإعادة تقييم المستحقات المتأخرة".
 
وحسب مخرجات المؤتمر، ستقوم المملكة المتحدة بتخصيص كل حصتها في موارد صندوق النقد لتصفية ديون السودان، كما أن السويد وإيطاليا مستعدتين لتقديم منح لتغطية النواقص في متأخرات الديون".
 
وقد تعهدت فرنسا بمساعدة السودان في تخفيف ديونه للوصول إلى الشبكات المالية العالمية وجذب المستثمرين، وذلك خلال المؤتمر الدولي المقام في باريس بحضور خمسة عشر من قادة الدول الإفريقية والأوروبية والخليجية والمنظمات الدولية.
 
اقرأ أيضًا :  رشقات صاروخية تجاه الأراضي المحتلة